المشاريع

Projects-01

خريج قسم البكالوريوس

دعم الطالب

إن الناتج الرئيسي للدراسة مع البرنامج هو قادة مدربون تدريبا جيدا في الكنائس، يكونون قادرين على بناء كنائسهم ومجتمعاتهم. وقد كوّن البرنامج هذا الدعم حتى يتمكن من تقديم وتعليم 70 مساقا إلى حوالي 240 طالبا في ما بين 6-8 من البلاد سنويا.

مستوى البكالوريوس

يحتاج كل مساق من مساقات البرنامج إلى مستوى معين من المراجعة والتحرير حتى يتم التحكم في نوعية المادة وجودتها. وفي هذه السنة سيتم فحص ميداني لمساقين أيضا.

Projects-02

يسعى البرنامج لخدمة الطلاب في كل البلدان في العالم العربي

مشاريع البلاد

يُدار البرنامج في كل بلد تستخدم مساقاته بواسطة لجنة وطنية ومن خلال منسق للبلد. وهذه اللجنة تتأكد من تلبية الاحتياجات المحلية وتقوم بتدريب المرشدين والإشراف على ما يدور داخل صف الدراسة. 

التعلم من خلال الإنترنت

Projects-03

استخدام كل من الأسلوب التقليدي والإنترنت معا

يسعى برنامج التعليم اللاهوتي بالامتداد إلى تطوير إصدارات إلكترونية في الإنترنت لكل مساقاته. فضلا عن تحسين النوعية والجودة الشاملة للبرنامج، فهذا سيزيد إمكانية الوصول للمساقات ويجتذب كثيرين من الطلاب الجدد.

مركز الخدمة

بعد 30 سنة من الاستئجار، اشترى البرنامج في سنة 2012 بنايته الخاصة وبدأ في تجديدها. وهذا يمدنا بمساحة كافية ومرونة لإدارة وتطوير توسع برامجنا. يحتوي المبنى على ثلاثة طوابق، مع الطابق الأرضي، ومساحة المكاتب والاجتماع تحتاج لتطوير، لقد جددنا طابق واحد فقط، ومازلنا نحتاج أن نجدد طابقين آخرين في المستقبل.

Projects-04

تدريب المرشدين

برنامج ماجستير في الآداب في اللاهوت

بسبب زيادة الطلب، يقوم البرنامج بتطوير مستوى عال، في درجة الماجستير في الآداب في اللاهوت. وقد تم تصميم مساقات المنهج، وهو برنامج مختلف نوعيا، ويركز على البحث النقدي، والتفكير، والكتابة. 

استمرار التعلّم

Projects-05

الاستثمار في الطلاب بجميع المستويات

إنه من المهم أن نستثمر في تطوير المرشدين والعاملين في برنامج التعليم اللاهوتي بالامتداد. ويرسل البرنامج سنويا عددا منهم إلى مؤتمرات تطوير مهنية وتعليمية ومساعدة آخرين على تحقيق تقدم نحو درجات علمية أعلى. وهذا المشروع يهدف إلى توفير هذه الفرص لستة من مرشدينا والعاملين.

مشروع مساقات الخدمة

إنه يهدف إلى أن يوفر أساسيات كتابية وتدريب الخدمة المؤمنين البالغين الناطقين باللغة العربية الذين هم قادة في كنائسهم المحلية، وهم ليسوا في وضع يسمح لهم أن ينضموا مباشرة إلى دراسات مستوى البكالوريوس، ولكنهم يرغبون في تطوير إيمانهم، وخدمتهم المسيحية ومهاراتهم التعليمية. فأغلب هؤلاء الطلاب لم يكملوا دراستهم الثانوية. ويمكن استخدام هذه المساقات أيضا في تدريب التلمذة المسيحية.